أميركا تتجاوز الصين بإصابات كورونا

دوليات 27 مارس 2020 0 173
أميركا تتجاوز الصين بإصابات كورونا
+ = -

واشنطن ـ تصدرت الولايات المتحدة، مساء الخميس 26 مارس 2020، دول العالم من حيث عدد الإصابات بفايروس كورونا، بعد ارتفاع الحصيلة إلى أكثر من 83 ألف مصاب.

وقد أصبحت بذلك الولايات المتحدة على رأس الدول المتضررة أي أكثر من عدد الإصابات في الصين (81 ألفا) حيث ظهر المرض، ومن إيطاليا (80 ألف إصابة) بحسب بيانات لجامعة “جونز هوبكنز” الأميركية.

وقد عرض الرئيس الصيني شي جين بينغ في محادثة هاتفية مع نظيره الأميركي دونالد ترامب، تقديم كل المساعدة والدعم الممكنين للولايات المتحدة في مكافحة انتشار وباء فايروس كورونا.

وأكد الرئيس الصيني خلال الاتصال أنه يتعين، في الوضع الحالي، على الصين والولايات المتحدة توحيد ومحاربة الوباء. الصيني يتفهم الصعوبات الحالية التي يمر بها الجانب الأميركي، مستعدون لتقديم كل المساعدة والدعم الممكنين” بحسب ما نقل تلفزيون الصين المركزي.

وجاءت هذه الدعوة وسط حرب كلامية تدور منذ فترة طويلة بين بكين وواشنطن بشأن قضايا متعددة، من بينها فايروس كورونا، الذي ظهر في الصين أواخر العام الماضي، وانتشر في شتى أنحاء العالم.

واتهم ترامب ومسؤولون أميركيون كبار آخرون الصين بانعدام الشفافية بشأن الفايروس، الذي أودى بحياة أكثر من 24 ألف شخص على مستوى العالم، مما أثار غضب بكين.

وأكد شي لترامب خلال المكالمة أن الصين تصرفت بطريقة منفتحة وشفافة بشأن الوباء، الذي أصاب أكثر من 80 ألفا في الصين.

من جهته، كتب الرئيس الأميركي على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي تويتر بأنه ناقش مع نظيره الصيني “بتفصيل كبير” تفشي فايروس كورونا.

وذكر ترامب “لقد مرت الصين بالكثير وأصبحت

على دراية كبيرة بالفايروس… نحن نعمل معا بشكل وثيق”.

ولمواجهة انتشاره، أطلقت العديد من الدول برامج إنقاذ على المستوى الوطني لإنقاذ برامجها الاقتصادية من الغرق.

ووعد قادة بلدان مجموعة العشرين الخميس خلال قمتهم التي عقدت بالفيديو برئاسة السعودية بضخ خمسة آلاف مليار دولار لدعم الاقتصاد العالمي المهدد بالوباء.

وأدى وباء كوفيد-19 الذي أصيب به نصف مليون وشخص وتوفي أكثر من 23 ألفا به منذ ظهوره في الصين في ديسمبر، إلى توقف النشاط في عدد من القطاعات الاقتصادية وأجبر ثلاثة مليارات نسمة في العالم على البقاء في بيوتهم.

وما زالت أوروبا مركز المرض بعدما تم تشخيص نحو 275 ألف إصابة رسميا فيها حسب إحصاء أعدته وكالة فرانس برس حتى الساعة 19,00 بتوقيت غرينتش.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ليل الخميس الجمعة، بعد اتصال هاتفي مع نظيره الأميركي دونالد ترامب أنهما يستعدان لإطلاق “مبادرة جديدة مهمة” لمواجهة الوباء.

وكتب ماكرون في تغريدة أنه أجرى “محادثة جيدة” مع ترامب، موضحا أنه “في مواجهة الأزمة نستعد في الأيام المقبلة لمبادرة جديدة مهمة” دون أن يضيف أي تفاصيل.

وتستمر التعبئة لوقف انتشار المرض عبر إجراءات جديدة من عزل ومنع للتجول ومبادرات أخرى مثل الإفراج عن سجناء للحد من انتقال العدوى.

وكانت جنوب إفريقيا آخر بلد يفرض العزل اعتبارا من منتصف الخميس الجمعة (22,00 ت غ الخميس). وسجل أكبر بلد صناعي في إفريقيا العدد الأكبر من الإصابات في القارة، بلغ 927 إصابة لكن دون وفيات.

وأوضح الرئيس سيريل رامابوزا أن الأمر يهدف إلى “منع وقوع كارثة إنسانية أبعادها هائلة”.

وفي جميع أنحاء إفريقيا يواصل الفايروس انتشاره بسرعة مقلقة وارتفع عدد الإصابات إلى 2700 وعدد الوفيات إلى 73 على الأقل.

شاركنا الخبر
آخر الأخبار
%d مدونون معجبون بهذه: